إجراءٌ سيرفع الأسعار… إليكم التفاصيل

جاء في جريدة “الأنباء” الالكترونيّة:

فيما البلد غارق بأزماته يواصل الدولار الأميركي تحليقه صعوداً جارفاً في طريقه ما تبقى في جيوب المواطنين من مدخرات، في حين عادت أزمة المحروقات لتطلّ برأسها من جديد، وهذه المرة ليس من باب نفاد مادة البنزين إنما بسبب الآلية الجديدة في التسعير التي فرضها مصرف لبنان.

وفي هذا السياق علمت جريدة “الأنباء” الالكترونية أن التّسعير الجديد سيكون من خلال تأمين “المركزي” قيمة 70 في المئة بعدما كانت 85 في المئة من الدولارات، على أن يتم تأمين الـ30 في المئة المتبقية من السوق السوداء بعدما كانت 15 في المئة. هذا الاجراء من شأنه أن يرفع الاسعار ولكن بنسبة بسيطة بسبب تراجع أسعار النفط العالمية، الا أنه تمهيداً للدولرة الكاملة للبنزين والتي ستشكل عبئاً معيشياً اضافياً على اللبنانيين، خصوصاً وأن كل القطاعات ستتأثر سلباً بهذا الاجراء لجهة ارتفاع كل الأسعار لا سيما اذا ترافق مع استمرار في ارتفاع سعر صرف الدولار.

مواضيع متعلقة:

الدولار الجمركي.. طريق غير سالكة!

كتبت "المركزية": لا تبدو الطريق أمام رفع الدولار الجمركي سالكة سياسيًا حتى الساعة. فوفق ما تقول مصادر سياسية مطّلعة لـ"المركزية"، المزيد

اللواء عثمان ينفي خبراً في إحدى الصّحف: إفتراء!

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الدّاخلــي ـ شعبة العلاقات العامّة البلاغ الآتي: "نشرت صحيفة "الأخبار" في عددها الصادر بتاريخ المزيد

فوضى في السّوق… وهذا ما يفعله بعض التجّار!

جاء في "اللواء": تجدد الخلاف على قيمة الدولار الجمركي، ومن يسعره، ومسؤولية الحكومة غير الموجودة على هذا الصعيد، فضلاً عن المزيد